من نحن

تقديم الصندوق | إستكشاف | فريق عمل " الفنون والحقوق والعدالة" | 
الشركاء | ملتقى شيميتا | تحالف "إبن بطوطة" لدعم التجوال الفني
التنمية الثقافية المحلية | الموارد | اوروبا جراند سنترال | محاضرة مشتركة AMI/Incubinc & RCF
برنامج "في المنفى" - دعم نظمات تستضيف فنانين في المنفى | Creative Tracks


اوروبا جراند سنترال

 

 اوروبا جراند سنترال  Europe Grand Central 

 

مقدمة


أوروبا جراند سنترال محاولة تعاونية مبتكرة قائمة على فكرة إجتياز الحدود كفعل إنساني بحت. يهدف هذا البرنامج إلى خلق شهادات ضمنية حول التنوع من أجل تمهيد الطريق لتعزيز حركات عالمية مبنية على قيم إنسانية متشابكة.


في إطار هذا البرنامج المدعوم من قبل الإتحاد الأوروبي، جمعت ١٠ منظمات شريكة -  فاعلون ثقافيون وشبكات ذو خبرة متينة - قواها لتطوير مشاريع تأسيسية و دعم تجوال متجاوز الحدود. يقوم الشركاء حالياً بإعداد مجموعة أساليب للقاء الجمهور أينما كان من خلال العمل على مسائل عدة  تشمل تزايد الخوف تجاه اللاجئين في السويد و تأثير الأزمة الإقتصادية المتصاعدة على الأفراد في اليونان و تهميش السكاّن المقيمين في الضواحي المعزولة في بولونيا وبريمن أو التوتر السياسي الراهن على الحدود الشرقية في بولندا وإلخ.

 

و ستكون الأداة الأساسية لإبراز المشاريع الفنية حول هذه المسائل واجهة رقمية ونظرية ظاهرية وفريدة من نوعها على الانترنت تحمل إسم Bordr تشبك حكايات المشتركين حول تجاوز الحدود. وفي شباط/فبراير ٢٠١٧ ستنظم فعالية مشتركة متزامنة لتبرز جميع الأعمال الناتجة عن المشروع بالإضافة إلى المنصة التفاعلية Bordr.


وقد قام صندوق روبرتو شيميتا، بصفته شريك في هذا المشروع بدعوة الفنانين العرب للتقدم بمشاريع محوَرية لإقامات فنيّة في أوروبا حول مفهوم الحدود يكون لها صلة مع الجماعات المحلية.  

 

الفنانون المشاركون في الإقامات الفنيّة

 

أميرة جيهان خلفالله

من المغرب إلى إيطاليا


" لأن حيثما تقيم هو، في نظري، نقطة بداية أيّ رحلة." 

 

 

أميرة جيهان خلفالله كاتبة مسرح جزائرية الأصل تقيم اليوم في المغرب. تدور مسرحياتها حول مسائل الهجرة والإنتماء والمدن. ستتعاون مع فرقة Laminarie/DOM La cupola del Pilastro في بولونيا على مشروع  بعنوان "كلمات اللآخرين" وهو مشروع فني مسرحي بصري يتناسق مع مشروع Laminarie المتمحور حول أسطورة هيكوبا. "كلمات اللآخرين" رحلة بصرية - صوتيّة للقاء سكان حيّ بِلاسترو وهو يرتكز على فن الحكي والكتابة المُبدعة. يتداول هذا المشروع موضوع الحدود من خلال إكتشاف وإدراك اللآخر من وجهة نظره.    
 
شربل صموئيل عون

من لبنان إلى السويد


" الحدود بشكل أساسي نفسية و ثقافية." 

 

 

شربل صموئيل عون فنان تشكيلي لبناني مع خلفية في الهندسة المعمارية. تمزج أعماله مواد وعناصر مختلفة تظهر حبه للطبيعة واهتمامه بالوقائع الإجتماعية والبيئية. سيتعاون شربل مع مجموعة فناني Not Quite على تجهيز بصري وسماعي مبني على لقاءاته مع المهجرين في مدينة أمُل الصغيرة في السويد. يهدف مشروعه إلى الإستطلاع إلى الدور التي تلعبه المرأة كصلة تواصل ثقافية بين الجماعات. فهو يتطرّق إلى مفهوم الحدود من منظار شمولي بيئي و بالأخصّ كمسألة متعلقة بالأحاسيس الداخلية.

 

 ديما شاهين

 من الأردن إلى مالطا


" مفهوم الحدود غير منطقي. في النهاية، نحن واحد مهما كانت الأديان أو الجغرافيا. إحتياجات البشر متشابهة مهما كانت اللغة."

 

 

ديما شاهين مصورة ومخرجة سينمائية أردنية. ولدت في الكويت من والدين فلسطينيَين. تبحث في أعمالها عن مفهوم الحدود من خلال صورة "البيت" و معنى الإنتماء. فهل هو مسألة عاطفية أو جغرافية؟ ما لو شعرنا بإنتماء إلى أكثر من شيءٍ واحد؟ تحاول ديمة الإجابات على هذه الأسئلة من خلال التطرّق إلى منظور الأمومة. بعد تطوير مشاريع مشابهة في عمان وبرشلونا و فَيوم، تقوم  في مشروعها " بيتي هو حيثما أمي" بالتعرّف على أُمهات جزيرة جوزو في مالطا من خلال الكاميرا لإظهار واقعهن و أحلامهن.  

دينا قبرصلي

من لبنان إلى بولندا


" ليست الحدود متعلقة فقط بالدول، بل هي متعلقة أيضاً بالجماعات التي تضعها لحماية نفسها من الآخر، بغض النظر إن كان هذا الآخر من دولة أخرى أو لا." 

 

 

دينا قبرصلي مخرجة مسرح متخصصة في فنّ الدُمى ولديها خبرة في الدراما ثيرابي ( إستخدام المسرح لأهداف علاجية) و أساليب 'بناء السلام' والمسرح غير العنيف مع الشباب واللاجئين في لبنان. يربط أسلوبها المسرحي بين المسائل الفنية والإجتماعية إذ يستخدم المسرح والدمى كأدوات ترفيهية وتربوية لتعزيز شعور الإنتماء و قبول النفس والآخر. ستتعاون دينا مع المؤسسة الأوروبية للثقافة الحضارية في لوبلن في بولندا على مشروع موجّه عملياً مع شباب من بيئات متعددة سيؤدي إلى عرض جماعي و تشاركي لإجتياز التمييز الإجتماعي وخلق روابط جديدة.

 هند أدرحري

من المغرب إلى السويد


" الحدود أداة من صنع الإنسان. هي ما يشير إلى تنظيم مكانٍ ما وتشكيل بُنية تحدّد من هو من الداخل ومن هو من الخارج." 

 

 

هند أدرحري مهندسة معمارية و مدنية و مصممة سنوغرافيا مغربية. تتمحور أعمالها حول موضوع المدن المثالية و كيف تقوم تحولات النسيج الإجتماعي في تغيير المكان الحضَري. منظور هند للحدود منظور عَضوي. فهي ترى الحدود كالجلدة أو كواجهة تصلُنا بالعالم الخارجي وتسمح لنا بخوض تجارب حسّية متعددة. ستتعاون هند مع مجموعة فناني Not Quite على عمل تجهيزي يستخدم الفيدو وذكريات الأماكن التي سُجلت في ذهون وأجساد سكّان أمُل أكانوا مقيمين فيها منذ زمان طويل و قادمين إليها مجدداً.

مجدل نتيل

من فلسطين إلى اليونان 

 

 

مجدل نتيل فنانة تشكيلية فلسطينية من غزة. مجدل مَعنيّة بمآسي شعبها ووضع اللاجئين، فأعمالها تحاول التعبير دوماً وبشكل إنساني عن حكاياتهم الشخصية. ستشارك في إقامة Vyrsodepseio في أثينا في اليونان لتطوير مشروع يلقي الضوء على التجارب  الشخصية الحالية التي يمرّ بها اللاجئين و المهجّرين في اليونان.   


بول جداي

من مصر إلى مالطا

 


بول جداي مخرج سينمائي و مصور ومنسّق معارض مصري. تدور أعماله حولالذكريات الجماعية والفردية والتاريخ الشفهي إستناداً على المواد التصويرية (صور وأفلام) من الأرشيف. يتطرق مشروع بول إلى الهجرة المالطية إلى مصر في القرن التاسع عشر والقرن العشرين، طارحاً بالتالي مسألة الهجرة في إتجاه عكسي كجزء من التبادل المكثف بين ضفتي البحر المتوسط. . ستشكل نتائج هذه الإقامة فصل لبحثه الحالي بعنوان " !Take me back to Cairo" عن التعددية والتنوع في القاهرة في الخمسينات من خلال التصوير المتداول آنذاك (صور أعراس و نشاطات أخرى، ألبومات صور عائلية مثلاً و إلخ). سيقوم بول بزيارة مركز الأرشيف في فاليتا في مالطا.
  
رضوان فدّيني

من تونس إلى بولندا 

 

" إن كانت البيئات الحضارية مفصولة عن بعضها بحواجز حديدية أو لغوية أو إجتماعية، فهي تُعاني من ذات المشاكل إنّما ما سيزال يجمعها فهو إيقاع الحياة."  

 

 

رضوان فدّيني فنان متعدد المجلات منغمس في ثقافة ا'لسوند سيستم' و الفنون المرسومة. تتداول مشاريعه موضوع الحدود وهو يستنكر تأثيرها السلبي على التطوّر البشري. سيتعاون رضوان مع المؤوسسة الأوروبية للثقافة الحضارية  في لوبلن لتأدية ورش عمل ومشاركة خبرته في تنسيق الفعاليات الموسيقية القائمة على ال’سوند سيستم’ مع أفراد باطلين عن العمل. سيعملون سوياً لتجهيز وتقديم فعاليّة فنيّة تسمح بتعزيز أهمية إستقلالية الفنون و تطوير الثقافات المحلية وتجاوز التهميش الإجتماعي. 


روبن ياموه أودوي

من المغرب إلى اليونان

 

" أصبح شائعاً اليوم التكلّم عن موضوع التجوال والهجرة كطريقة للتكلّم عن الآخر. ولكن أليستالحياة رحلة ؟ ألسنا كلنا في هجرةٍ ما؟ "

 

 

روبن ياموه أودوي موسيقي من غانا يقيم حالياً في المغرب. تمزج موسيقته وتتميّز بألحانها المختلفة الموروثة من الألحان والحكاية الشعبية. سيشارك روبن في إقامة Vyrsodepseio للعمل مع مجموعة صغيرة من الشباب اليونانيين ولقاء اللاجئين و المهاجرين و الإستماع إلى قصص رحلاتهم. سيؤدي مشروعه التشاركي و المتعدد المجلات الفنية إلى عرض شارع كوسيلة لتفكيك الحدود ليس فقط بين الأماكن بل بين الأفراد الذين يعيشون في مكان واحد. 

 


---------

للمزيد من المعلومات عن المشروع ، إضغط هنا. www.europegrandcentral.net 

 

المنظمات الشريكة :

Not Quite ekonomisk förening - فنجرسفرس، السويد. 

Kulturzentrum Schlachthof  - بريمن، ألمانيا.

Assoziazione Laminarie - بولونيا، إيطاليا.

Vyrsodepseio ODC Non-profit theatre company - أثينا، اليونان.

European Foundation for Urban Culture and Workshops of Culture - لبلين، بولندا.  

- (Trans Europe Halles (TEH - لوند، السويد. 

- Valetta 2018 Foundation - فاليتا، مالطا.



من نحن

تقديم الصندوق | إستكشاف | فريق عمل " الفنون والحقوق والعدالة" | 
الشركاء | ملتقى شيميتا | تحالف "إبن بطوطة" لدعم التجوال الفني
التنمية الثقافية المحلية | الموارد | اوروبا جراند سنترال | محاضرة مشتركة AMI/Incubinc & RCF
برنامج "في المنفى" - دعم نظمات تستضيف فنانين في المنفى | Creative Tracks


صندوق روبيرتو شيميتا

c/o ONDA
13 bis rue Henri Monnier
75009 Paris - France
T +33 145 26 33 74

Facebook

الأرشيف

2017
2016
2015
2014
2013
2012
2011

النشرة